هل هوه سكسي الى هذا الحد ؟..

 

 

 

 

 

d983d8b1d983d8a7d8aad98ad8b11d8b2d8b9d8b1d8a7d9862بقلم : علي دراغمة …

سلاحهم القهر عنوانهم الفوضى واسمائهم الفلتان هكذا كانوا واليوم هم في شارع يرفض وجودهم تشاهدهم في كل قرية ومخيم ومدينة وزقاق ،امام المدرسة والجامعة ورياض الاطفال ولهم سحنتهم الخاصة حليقي الرؤوس وبعضم يمشي على الارض كطاووس انهم حملة المسدسات على المؤخرة .

يضعونها تحت قمر البنطال ويظهرون منها ما ظهر من المقبض ومع ما تيسر من  لباسهم الداخلي اما الفوهة فتغرق في اسفل الظهر لتأخذ موقعها الطبيعي في المؤخرة و يمكن ان يشاهدها من يملك القليل من البصر حتى يغير طريقة ولا يقترب من البطل المقدام المدعوم من الانتقام لمجرد انه مريض العظمة ولان الاخرين يمكن ان يكونوا عقلاء . Read more »

مذكرات فلسطينية …

d986d8b3d8a7d8a1-d8b9d984d989-d8add988d8a7d8b1d8a91

 

احد الجنود الاسرائليين يفرض اجتياز “امتحانات فجائية” كشرط للعبور.

حاجز حوارهمحافظة نابلس 12.5.03

 

افادة المواطنة نادية ابراهيم سليم عودةمواليد 1976، عزباء، صحفية، من سكان بلدة حوارةقام بتوثيق هذه الافادة الباحث الميداني علي دراغمة في مدينة نابلس بتاريخ14.3.03

أسكن في بلدة حوارة، الواقعة الى الجنوب من مدينة نابلس بحوالي 9 كيلومتر. ومهنتي صحفية وأعمل موظفة في المجلس التشريعي الفلسطيني.

ومنذ نهاية أيار 2001 لم أتمكن من الحضور الى عملي بشكل منتظم وذلك بسبب صعوبة التنقل بين بلدة حوارة ومدينة نابلس خاصة مع وجود حاجز عسكري ثابت لم يكن ليسمح للأهالي بالعبور، لذلك نضطر سلوك طرق جبلية وعرة وطويلة. من هنا قررت عدم الذهاب للعمل، حتى بداية شهر أيار 2003 حين بدأ الحاجز العسكري الاسرائيلي على مدخل نابلس حوارة السماح للأهالي بالعبور في ساعات النهار، ولكن حسب مزاج الجنود، حيث يجبر العابرين على الوقوف في طابور طويل احياناً يصل العدد في ساعات الصباح وعند العودة في الساعة الثانية بعد الظهر الى مائتي شخص تقريباً، ولكن أقل صعوبة من السير في طرق جبلية وعرة وخطيرة لأن الجنود كانوا يضعون كمينا” بين الاشجار في الجبال ومن يلقى القبض عليه يتم حجزه لساعات طويلة.

Read more »

حاجز حوارة للتاريخ ماذا حصل في مثل هذا اليوم 24/9/03

احتجاز افراد العائلة من قبل الجنود الاسرائليين على الحاجز وعدم السماح لهم بالعودة الى بيوتهم. حاجز حوارة، محافظة نابلس 24.9.03

 

 

d8add988d8a7d8acd8b2افادة المواطن فريد سلمان صبوح .مواليد 1964، متزوج واب لاثنين، تاجر خضروات ، من سكان قرية اوصرين .قام بتوثيق هذه الافادة الباحث الميداني علي دراغمة في حاجز حوارة بتاريخ 24.9.03  

 أسكن في قرية اوصرين الواقعة الى الشمال من مدينة نابلس بحوالي 15 كيلومتر، واعمل تاجر خضروات، حيث أخرج في صباح كل يوم حاملا” في سيارتي من نوع فولكس فاجن كمية من الخضار من قريتي اوصرين والقرى المجاورة لها الى سوق الخضار المركزي في نابلس لبيع البضاعة.

في هذا اليوم الاربعاء 24.9.03 خرجت من بيتي في حوالي الساعة الخامسة صباحاً أنا وزوجتي نعام صبح وأولادي سليمان 7 سنوات، ومحمد 6 سنوات. وقد أخذت عائلتي لشراء بعض الاحتياجات الخاصة بهم من ملابس ولوازم مدرسية. في صباح هذا اليوم عبرت حاجز حوارة بعد ان خضعت لتدقيق في أوراقي الرسمية لمدة بسيطة من الزمن، ثم سمح لي الجندي الذي تفحص أوراقي بالدخول الى نابلس. بعد ذلك توجهت الى السوق المركزي للخضار وهناك أنهيت عملي ثم ذهبت مع زوجتي واطفالي لشراء احتياجاتهم من الملابس واللوازم.

وبعد ان انتهيت من شراء الأغراض قررت العودة الى بيتي في قرية اوصرين عبر حاجز حوارة. وصلت الى الحاجز العسكري حوالي الساعة 08:00 صباحاً فوجدت ان الجنود الذين سمحوا لي بالمرور صباح اليوم قد تغيروا وتبدلوا بجنود آخرين. اوقفت سيارتي على الحاجز من جهة نابلس. ثم أمرني ضابطا” يضع على ذراعه ثلاثة اشارات، أن أخرج هويتي. فأخرجت هويتي وتصريح المرور وتصريح السيارة الممنوح لي من قبل الارتباط العسكري الاسرائيلي. نظر الضابط الاسرائيلي الى أوراقي. ثم أمرني أن أركن سيارتي بجانب مكعبات الأسمنت الموضوعة من قبل الجيش بجانب الحاجز وصادر مفاتيح السيارة وأوراقي الثبوتية وقال لي: “عليك ان تنتظر”. وأمرني ان أقف أنا وزوجتي وأولادي بجانب الحاجز.

وبعد مرور حوالي ساعة ذهبت الى الضابط نفسه لأسأله هل هنالك مشكلة تمنعني من المرور. فقال لا، ولكن ممنوع المرور اليوم. قلت له لقد عبرت من هنا في الصباح عن الحاجز. وقد ذهبت الى نابلس لبيع الخضار وعدت وعلي ان أعود الى بيتي وقريتي. فقال لي: “لا تناقش، ممنوع المرور اليوم”. ثم أمرني أن أعود لأقف بجانب الحاجز أنا وزوجتي وأطفالي ففعلت. انني اتكلم العبرية ولهذا تكلمت مع الضابط باللغة العبرية.

وفي حوالي الساعة 09:30، حيث بدأ اطفالي يطلبون طعام الافطار قررت زوجتي نعام ان تكلم الضابط وتطلب منه ان يسمح لنا بالمرور. فقال لها يمكن لك العبور مع الاطفال ولكن زوجك والسيارة ممنوعان من المرور. قالت له وأنا أسمع لأنني اقتربت من زوجتي وكنت أقف خلفها، لقد عبرنا من هنا ونحن عائلة واحدة لماذا تحاول ان تفصلنا عن بعض. كيف نذهب ونترك رب العائلة هنا. فقام الجندي بالصراخ على زوجتي وقال لها: “هش اذهبي من هنا قبل ان أغضب عليك، وأشار لها بيده ان تذهب وتعود الى نابلس”. Read more »

زيتونة يكاد زيتها يضيء..

d8a7d985-d8a7d984d8b9d8a8d8af   أم العبد ” المستوطنون احرقوا أشجاري وضربوا أبنائي ومنعوني من الدخول إلى ارضي”( فهل من مغيث؟)  

 

 

كتب: علي دراغمة \ نابلس ….                

 

 

 تحول قطاف الزيتون من موسم  للفرح والخير والأهازيج إلى موسم للخوف والهم والألم، بفعل اعتداءات المستوطنين القادمين من العدم إلى جنة عدن،في كل عام  تتكرر ألأعتدءات على القرويين أصحاب ألأرض والمكان ، وأصبح الفلاح الفلسطيني بحاجة إلى تنسيق أمني كي يتمكن من الدخول إلى أرضا طالما اعتنى بها لتثمر قوت أولاده ، وفي حين ينتظر الفلسطيني طوال العام لموسم الزيتون ، يعكف المستوطنيين على ترتيب ألاعتداءات لمنع ألأهالي  من الدخول إلى أراضيهم بقوة السلاح والهراوات المدعمة بعقيدة مشوهه وهى نفي وجود ألأخر وألأستئثار  بالمكان ، ولم يعد هذا الموسم كما كان عليه قبل ألأستيطات ، حينها كانت تعد ألأفراح ويسمع صدى أصوات الرجال بالعتابا والميجنا وظريف الطول في أعالي الجبال وبين الوديان ممزوجة بزغاريد النساء وغزل الفرسان المحبين للحسناوات، فما إن ينتهي موسم القطاف حتى يبدأ العرسان بأعداد أنفسهم للزفاف على ابنة العم أو أبنه الخال وفي أقصى ألأحوال على بنت الجيران ، لتحتفل القرية ويصيح عرس أحد الرجال  تاريخ يميز موسم قطاف عن أخر ، فتغيرت الحال  وأصبح مقتل أحد أبناء القرية أو إحراق ألأشجار بأيدي   المستوطنيين ما يميز المواسم والأعوام في الريف الفلسطيني .

Read more »

14.8.02: الجيش الاسرائيلي مسؤول عن مقتل شاب فلسطيني استخدموه “كدرع بشري”

قام جنود اسرائيليين باستخدام الشاب نضال ابو محسن لاخراج ناصر جرار من بيته

لقد اعترف المتحدث باسم الجيش الاسرائيلي منذ ساعة، بان جنود الجيش الاسرائيلي قاموا باستخدام فلسطيني من سكان طوباس لاخراج ناصر جرار الى خارج بيته. وعندما تقدم الفلسطيني نحو البيت، قام ناصر جرار (حسب رواية الجيش الاسرائيلي) باطلاق النار عليه وقتله بعد اشتباهه بانه واحد من افراد الجنود الاسرائيليين.

من المعلومات التي وصلت الى منظمة بتسيلم، اتضح ان الفلسطيني الذي بعثوه الى بيت جرار هو نضال ابو محسن وبلغ 19 عاماً. اخذ الجنود نضال، ابن اخت علي ضراغمة الباحث الميداني لبتسيلم، على مرأى علي ضراغمة واجبروه تحت التهديد بالسلاح بالتوجه الى بيت جرار.

منذ فترة طويلة يستخدم الجيش الاسرائيلي مواطنين فلسطينيين “كدروع بشرية”. ومنذ بداية الانتفاضة تم استغلال الجنود الاسرائيليين للمواطنين الفلسطينيين على النحو التالي: Read more »

كل عام وانتم بخير ..

عيدكم اجمل ألأعياد

وفلسطين محررة من الأغراب

وعنوان الوطن واحد ما اله الف بواب

وخير ومحبة وفرح على جبين القدس الف سلام

حتى لو  دار الزمان يا دار حيفا ويافا وعكا وصفد بتعاهد الصياد

 

 

كلام موش مفهوم لأصغر الأبناء فلسطين بلد البحر تحاصر يا سلام

اذا سمحتم  يا احباب لا تصافح بعمرك جبان خان الأهل وباع الوطن بالمال

اسرائيل تقرر لنا كل شيئ !!

d8add8a7d8acd8b2بقلم : علي دراغمة …

 

اسرائيل تقرر من يكون الرئيس ومن يكون الوزير ومن يكون الحارس الأمين  ومن يجالسها واين يعقد مؤتمر الثورة ومن يدخل الى البلاد ومن يخرج منها  ومن يصلي في الاقصى ومن يقفز عن الجدار ومن يسحق تحت الاقدام ومن يعمل ومن يسجن ومن يحارب ومن يفاوض ومن يهاجر  .

  Read more »

انتصر الموت على حاجز حواره..

بقلم: علي دراغمة    

مؤيد أبو ريده “خمسة دقائق فصلت بين حياة ابني وموته”
على حاجز حواره الواقع بين دولتين وحكومتين وجيشين، وبعد سبعة أشهر من انتظار الحمل، وضعت الفلسطينية نهيل أبو ريده مولودها فاقد للحياة، وفي منتصف الطريق ومنتصف ألليل ومنتصف المخاض وقعت المذبحة، أبطالها جنود أوفياء للأوامر العسكرية الصارمة، والضحية مولود لم يرى النور، وأم لن تنسى ألألم ولن تنسى قهر الجنود لها.

Read more »

حذاء غاندي

منقول …

 

يحكى أن المهاتما غاندي كان يجري للحاق بقطار وعند صعوده القطار سقطت احدى فردتي حذائه ،فما كان منه الا ان  خلع الفردة الثانية ورماها بجوار الفردة الأولى على سكة الحديد فسألوه من حوله لماذا فعلت هذا ورميت فردة الحذاء الثانية

                          

فقال غاندي  احببت للفقير الذي يجد الحذاء أن يجد فردتين لينتفع بهما
فلو وجد فردة واحدة فلن تفيده ولن استفيد أنا منها   d8bad8a7d986d8afd98a

هل تعلم ان هيرتسيليا هى سيدنا علي !!

اعداد: علي دراغمة …

 ”سيدنا علي” كانت قرية فلسطينية ساحلية تعانق المتوسط بكرميدها الجميل ولا زال مسجدها قائم حتى اليوم وتم اقامة الصلاة فيه لأول مرة في منتصف التسعينيات من القرن الماضيimages2 بجهود الحركة الاسلامية داخل الخط الاخضر بعدما كان يلجئ اليه المدمنين والعالم السفلي في تلك المنطقة

سيدنا علي القرية الفلسطينية التي اول من غادرها هم وجهائها ومخاتيرها ليلا  فلحق بهم الاخرين في الصباح بعد ان انكشف امرهم  ولم يعودوا اليها رغم انها لم تتعرض لاي احداث تذكر واليوم يقام عليها مدينة هرتسيليا البحر التي تشتهر بمؤتمراتها السنوية التي تقيمها الحركة الصيونية لتحديد استراتيجات اسرائيل في الاعوام القادمة كما تشتهر بالفنادق الفخمة وتعتبر المنطقة التي يفضلها الدبلوماسين للسكن وتبعد عن مدينة يافا (16)كم

Read more »