راقصة الجسد النحيل

بقلم :علي دراغمة …

زينة العمر هى ومن اين للعمر زينة بعدها

غفت على صدرا ضم قلبي وضمها

وصفتها للعرافين فأجمعوا

  هى ليست ملاك  ولكنها معجزة

رقصت عيناي مع زنار خسرها

كعشبة التراب بعد المطر فاح عطرها

لاطفتها فغارت يدي من اعلى حرير شعرها

كلسعة النحله  كان ردها

تداعب  في حجرها ظلال الهوى

كأنها تسبح الرحمن على العرش استوى

ذاب ملحها في  مضجعي

فحسبت ضمئي  من  العشق ارتوى

d8b5d988d8b1d8a9 Read more »