لا توجد على جدول الأعمال الإسرائيلي بندا ينص على إقامة دولة فلسطينية باتفاق. والضغوط الخارجية أو إتباع خطوات أحادية الجانب ربما تؤدي لمثل هذا الحل. لكن، حتى هذا الحل لن ينهي النزاع، بل تغيير غير مستقر ودموي، يهدد بالزحف نحو الصراع عاجلا أم آجلا.

قراءة المزيد »

لم تؤد الانتفاضات الشعبية في العالم العربي ضد الأنظمة الديكتاتورية إلى وضع مشابه في أوساط الفلسطينيين بالضفة الغربية. كما أن كشف وثائق المفاوضات مع إسرائيل بقناة الجزيرة في كانون أول عام 2011 التي كان الهدف منها عرض القيادة الفلسطينية على أنها قيادة متنازلة عن مبادئ وأملاك الشعب الفلسطيني لم تؤد لحدوث احتجاجات شعبية ضد القيادة.

قراءة المزيد »