سبتمبر
20
في 20-09-2011
تحت تصنيف (Uncategorized) بواسطة بسام حداد
    139 views

قالت يوما: غامر

قلت: وكيف؟

قالت :افعل شيئا لنفسك

قالتها مرة واخرى ..

كلاسيكي انا ..من الطراز القديم

اقدس الادبيات والحدود..

اشتعل نارا لانير دروب الآخرين ..!

هي ذاتي انكرها .. هذه حياتي

من اعماق اعماقي عشقتها ..

واهيم شوقا لاتوسد ذراعيها..

اتذوق مرارة القهوة من رشف شفتيها..

اعشقها .. واعشق كل ما فيها..

مغامرة…غامر.. فك القيود ..لا حواجز بيننا..

كلمات رددتها قديما وما فتئت ترددها ..

هي الآن تعيدها ..تجدد الجراح ..

تاهت عن الطريق دروبنا..

مر ة اخرى ..اخرج من قوقعتك .. اخاف عليك

كن انت  مرة في حياتك !! عش حياتك ..

اسمعها طربا ويزداد قلبي لوعة لرحيق من عبق انفاسها..

ازداد عشقا وتزداد جمالا ..

Be Sociable, Share!


التعليقات

ايلان ابريغيث بتاريخ 22 سبتمبر, 2011 الساعة 12:23 م #

عش حياتك كما أنت …اكتب كما تشاء ..غني لنفسك ….كن مغامرا ..
رائع جدا استاز بسام


بسام حداد بتاريخ 11 أكتوبر, 2011 الساعة 11:57 ص #

المغامرة تحتاج الى فضاء واسع في الزمان والمكان ..ووضوح الرؤيا.. وانا بعاني من عمى الالوان


ايلان ابريغيث بتاريخ 14 أكتوبر, 2011 الساعة 1:46 ص #

ما دمت تملك قلبا ..مشاعر..احساس .. فحتما بصرك موجود..الألوان قد تلتبس عليك..لكن صدق المشاعر ..ستنير دربك لترى الالوان


أضف تعليقك
اسمك :*
بريدك :*
موقعك :
تعليقـــك:

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash