دلالات الاعتقالات المكثفة لأعضاء حزب الشعب – بقلم خالد منصور

لم تتوقف الاعتقالات التي يقوم بها الاحتلال ضد اعضاء وقيادات حزب الشعب منذ قدوم الاحتلال في العام 1967 ولغاية اليوم فمئات الكوادر جرى اعتقالها في اواخر الستينات وحتى منتصف السبعينات وقد ابعد العشرات من قادة الحزب في تلك الفترة وقد وجهت لاعضاء الحزب حينها تهما مختلفة ابرزها عضويتهم في الجبهة الوطنية الفلسطينية التي كان ينظر لها في تلك السنوات كالذراع المسلح لمنظمة التحرير.. والتهم الاخرى كانت مقاومة الاحتلال وتنظيم انشطة عدائية للاحتلال وانشطة تعبوية تحريضية تشجع على المقاومة.. وفي سنوات الانتفاضة الاولى ولان الحزب كان بمستوى عال من التنظيم فقد لعب رفاقه دورا كبيرا ومميزا في فعاليات وقيادة الانتفاضة وسقط منه اعدادا كبيرة من الشهداء ودخل السجون المئات من رفاقه ليس الشباب وحدهم بل وحتى القيادات من كبار السن..

Be Sociable, Share!

Pages: 1 2

Leave a Reply

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash