الحملة الشعبية لمقاطعة البضائع الاسرائيلية تطالب الحكومة بالاعتذار للشعب عن قيام احدى وزاراتها بتقديم مشروبات اسرائيلية لزوارها

نابلس : 28/2/2012  / في اعقاب نشر صور الاجتماع الذي عقده وزير الصحة الفلسطيني والذي تظهر به صور زجاجات مشروب التبوزينا الاسرائيلي كضيافة على طاولة الاجتماع  اصدر خالد منصور منسق الحملة الشعبية لمقاطعة البضائع الاسرائيلية البلاغ الصحفي التالي :

في الوقت الذي تطالب الجماهير الفلسطينية الرئيس ابو مازن بتنفيذ ما قد صرح به من اعادة النظر  ببنود اتفاقية باريس بما يوفر الحماية للمنتج الوطني الفلسطيني  ويعزز نهج مقاطعة البضائع الاسرائيلية والانتقال من مقاطعة مقتصرة على منتجات المستوطنات الى مقاطعة تشمل كل البضائع الاسرائيلية التي لها بديل وذلك على طريق احداث تغيير في دور ووظيفة السلطة الوطنية لتصبح اداة مقاومة حقيقية للاحتلال.

في هذا الوقت الحساس  تصدمنا الصور التي نشرتها المواقع الاخبارية الالكترونية وخصوصا موقع وزارة الصحة الفلسطينية والتي تظهر الوزير وعدد من اركان وزارته يعقدون اجتماعا في مجمع فلسطين الطبي في مدينة رام الله مع الدكتور هاني عابدين عميد كلية الطب في جامعة القدس يوم 22/2/2012 ، وتمتلؤ طاولة الاجتماعات بزجاجات المشروب الاسرائيلي ( تبوزينا ) الذي تعتبره كل الحملات الشعبية للمقاطعة واحدا من السلع الرئيسية التي من الواجب مقاطعتها وتنظيف الاسواق الفلسطينية منها

ان ظهور الوزير  وعلى طاولته مشروبات اسرائيلية هو تحد صارخ لكل الجهود الوطنية التي بذلت لترسيخ نهج المقاطعة وجعلها جزء من الثقافة والوعي الوطنيين وهو يرسل رسالة احباط الى جماهير شعبنا في الوقت الذي تجري المحاولات وتبذل الجهود لتعزيز نهج المقاومة الشعبية..

اننا كحملة شعبية لمقاطعة البضائع الاسرائيلية ندعو الرئيس ابو مازن  للانتباه اكثر لسياسات وممارسات هذه الحكومة .. كما ونطالب دولة رئيس الوزراء الدكتور سلام فياض بتقديم اعتذار للشعب على  الصورة والاداء التي ظهر بها واحد من اركان وزارته اضافة الى نقاش هذا الموضوع في اجتماع خاص للوزارة ورؤية خطورة ما يعكسه على مصداقية هذه الحكومة عند الجماهير.

ان الحملة الشعبية لمقاطعة البضائع الاسرائيلية  تعتبر نفسها جزء من هيئة رقابة شعبية يجب ان تتشكل لتراقب اداء الحكومة في ظل غياب الهيئات التشريعية الشرعية ولذلك فهي تتوجه الى الحكومة الفلسطينية لتقديم اعتذار عن هذا التصرف المرفوض كليا من جماهير الشعب ويتنافى مع ثقافة المقاطعة التي تسعى الحملة الشعبية لترسيخها وطنيا.

Be Sociable, Share!

Leave a Reply

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash