• محرك بحث جوجل

  • مربعات القائمة الجانبية

      أضف ماتريد من مربعات القائمة الجانبية لتظهر هنا من خلال الذهاب الى قوالب - مربعات القائمة الجانبية اسحبهم الى القائمة الثانية
للصحافة عنوان في مدونتي@فخذ منها وأعطي

4 مارس 2012, Abla sleman @ 11:51 صباحًا

الوزير السابق أشرف العجرمي يزور منتدى المثقفين في قلقيلية

زار وزير الأسرى والمحررين السابق أشرف العجرمي منتدى المثقفين في مدينة قلقيلية، وذلك ضمن لقاء يناقش قضايا الخريجين والعاطلين عن العمل في شراكة ما بين جمعية منتدى المثقفين وشبكة أمين الإعلامية من أجل تفعيل دور الشباب في الحياة العامة.

ورحب خالد جبر رئيس الهيئة الإدارية لجمعية منتدى المثقفين بالضيوف، شاكرا شبكة أمين الإعلامية على دعمها ومشاركتها في النشاط، مؤكدا دور المنتدى الهام في تبني قضايا الشباب والعمل على حلها بالتنسيق مع صناع القرار في المجتمع الفلسطيني.

وتطرق العجرمي لأهمية الوحدة لتحقيق هدف ما يهم شريحة كبيرة من المجتمع، كقضية البطالة والتفاف الشعب على ضرورة توفير فرص عمل، وأضاف: “الشعوب العربية استطاعت إسقاط كبرى الأنظمة العربية بمجرد الوحدة”.

وناقش الحضور بعض النقاط المهمة وفي مداخلة لزينة زيد قالت: “نشجع واقع الشباب لكن نتمنى أن نصل لنتيجة فقد نظمت العديد من المؤسسات ورش عمل كثيرة لكن دون فائدة تذكر”.

وأوضح العجرمي بأن هذا اللقاء ليس بورشة، مفسرا ذلك: “هو شيء مفيد نقوم به يستفيد منه الشباب وهدفنا فعل شيء دائم وثابت، وما يحدث هنا قوة تأثير، فإذا أصبحت قويا بما يجب كل الأبواب ستفتح بوجهك، ولو ناقشت موضوعا معينا كل البلد ستسمعك”.

وبنبرة غضب تحدث الأستاذ محمد صوان: “أنا تخرجت قبل 12 عاما وطوال هذه السنين وأنا متطوع وكم من الوعود الباطلة بإيجاد فرص عمل وللأسف لا جدوى من كل ما نقوم به، فكل من يعلن عن وظيفة شاغرة يأخذ قريبه أو صديقه أو بمعنى آخر من جماعته”.

أما عيسى حنتش خريج علم نفس فأجاب على سؤال كان قد طرحه، وهو: “لماذا الشباب الخريجين يعيشون هذه الأوضاع، السبب أنه لا يوجد نموذج للشباب الفلسطينيين نقتدي به، قضية الأسرى والسياسة وتشتت الشباب الفلسطيني والغيرة والإحباطات التي يعانيها الشباب تؤثر على نفسياتهم المختلفة”.

واقترح حنتش قبل البدء بأي خطوة التفكير بشيء منظم، مكملا: “المشكلة ليست بالعدد وإنما بالقوة والنوع”.

وأشار العجرمي بأن القائد لا يعين بل يتم اختياره، أي الناس من يقررون ذلك وليس بنفسه يقرر بأن يكون قائد، فهناك شخصيات منظمة وليست بقيادية، فللقائد صفات معينة تعترف بها الناس من أجل أن تعترف بها القادة.

ونوه العجرمي لأهمية المجموعات الشبابية الهادفة عبر مواقع التواصل الاجتماعي في إمكانية حشد رأي عام كبير وتوجيه نحو فكرة معينة للتطبيق، مشيرا لضرورة تشكيل مجموعات شبابية تؤمن بفكرة واحدة.

وختم العجرمي اللقاء بنقاط أهمها: ضرورة التعاون فيما بينهم وبين الشباب الفلسطيني وكل حسب تخصصه، أي بأن يكون هناك حلقة تواصل فيما بينهم لدق  أبواب المؤسسات والشركات لتدريب الشاب الفلسطيني فترة من الوقت ومن ثم تعينه لديهم وبإعطائه نسبة معينة للمصاريف اليومية، وبالإضافة للتفكير في مشاريع إنتاجية شبابية تعمل على توفير فرص عمل للشاب الخريج العاطل عن العمل.

Be Sociable, Share!


أضف تعليق


*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash