مايو
10
في 10-05-2012
تحت تصنيف (Uncategorized) بواسطة a1b2
   

ضياع….!!

كيفَ أضعتَ نشيد القوافل في ليل صحرائكَ المستحيل.. هناك الذئاب تسيّج ليلكَ دمعاً ودمّ .. فكيف مضى قمرٌ لن يعود إلى أبد الراحلين..وكيفَ أضعتَ الطريقَ ونجماتُ عينيكَ تنزف إبصارها خلفَ ليل السّديم… إذن فخُذ الآن بعض ثيابك والزيت هنالك بردُ وخوفٌ … وذاك السراج المعلق في ظلمة الدهر خذه لعلك ترجع يوما إلى منتهاك.. خذ الزيت والنور.. خذ ما تبقى لك الآن فالدرب أظلم من قلب أمكَ… رُبّ تموت هناك على طرف الأمنياتِ..ولن يحضر الشامتون جنازتك الآن … فالفظ حياتك واخرج من الجسد المتمزّق …أقلِعْ بروحكَ من عالم يلفظ الطيبين….!!

Be Sociable, Share!

أضف تعليقك
اسمك :*
بريدك :*
موقعك :
تعليقـــك:

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash