مايو
10
في 10-05-2012
تحت تصنيف (Uncategorized) بواسطة a1b2
   

أيها البحر العميق مثل آلامي..المالح مثل جراحاتي .. الثائر مثل غضبي.. العاصف مثل عمري.. أنت تعلم أنني أحببتك أكثر من نفسي… ولكنك الآن تخونني للمرة الرابعة وأصبر.. ولا صبر بعد اليوم.. لفظتني مرة حين جئتك أبترد عند شواطئك من حُمّى أوجاعي وقذفتني إلى شواطئ الرمل.. وعدت إليك لأنني أحببتك أكثر من نفسي.. ثم لفظتني مرة ثانية وثالثة وها أنت تلفظني رابعة المرات… وداعاً أيها البحر فإنك محرمٌ عليّ.. ولن تراني إلى الأبد…!!

Be Sociable, Share!

أضف تعليقك
اسمك :*
بريدك :*
موقعك :
تعليقـــك:

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash