مايو
10
في 10-05-2012
تحت تصنيف (Uncategorized) بواسطة a1b2

أيها البحر العميق مثل آلامي..المالح مثل جراحاتي .. الثائر مثل غضبي.. العاصف مثل عمري.. أنت تعلم أنني أحببتك أكثر من نفسي… ولكنك الآن تخونني للمرة الرابعة وأصبر.. ولا صبر بعد اليوم.. لفظتني مرة حين جئتك أبترد عند شواطئك من حُمّى أوجاعي وقذفتني إلى شواطئ الرمل.. وعدت إليك لأنني أحببتك أكثر من نفسي.. ثم لفظتني مرة ثانية وثالثة وها أنت تلفظني رابعة المرات… وداعاً أيها البحر فإنك محرمٌ عليّ.. ولن تراني إلى الأبد…!!

مايو
10
في 10-05-2012
تحت تصنيف (Uncategorized) بواسطة a1b2

ضياع….!!

كيفَ أضعتَ نشيد القوافل في ليل صحرائكَ المستحيل.. هناك الذئاب تسيّج ليلكَ دمعاً ودمّ .. فكيف مضى قمرٌ لن يعود إلى أبد الراحلين..وكيفَ أضعتَ الطريقَ ونجماتُ عينيكَ تنزف إبصارها خلفَ ليل السّديم… إذن فخُذ الآن بعض ثيابك والزيت هنالك بردُ وخوفٌ … وذاك السراج المعلق في ظلمة الدهر خذه لعلك ترجع يوما إلى منتهاك.. خذ الزيت والنور.. خذ ما تبقى لك الآن فالدرب أظلم من قلب أمكَ… رُبّ تموت هناك على طرف الأمنياتِ..ولن يحضر الشامتون جنازتك الآن … فالفظ حياتك واخرج من الجسد المتمزّق …أقلِعْ بروحكَ من عالم يلفظ الطيبين….!!

مايو
10
في 10-05-2012
تحت تصنيف (Uncategorized) بواسطة a1b2

صلاةٌ … وموت….!!

حين تفيقُ سُدىً من منامكَ في غفوة العصر.. والكونُ صخرةُ نارٍ على بطن أمّكَ …. تقومُ أمامَ شُجيرة يوكا .. وتُسْبِلُ عينيكَ إغفاءةً في الضباب.. تُسرّح عقلكَ من عقلهِ.. ثم تبدأ تنعفُ همّك في الريح ..ولكن… أي صلاة ستفرغ همّك من همه ..أي منامٍ سينسيكَ حلماً قديماً.. وأي حياة ستحيا وحيداً مع الطير في دومة العابرين إلى حتفهم.. أرى الموتَ أفضلُ من طول عمركَ…فاتركْ صلاة النزيف وغادرْ دماءكَ أفضلُ من أن تعيشَ نزيفاً إلى أبد الآبدين…!!