مايو
01
في 01-05-2012
تحت تصنيف (Uncategorized) بواسطة a1b2
   

أياركَ عاد يذكّركَ بشناشيل حصرمه اللاذعة حلق أمكَ حين توحّمت بك عليه قبل تسعة وثلاثين أياراً.. أيار تفغمه أمّكَ تفاحا حامضا وكرزا مرّا يحلقم حنجرتها كالعازبات اللواتي يخشمنه غيظا من حرقة الانتظار… أيار يذكرك الآن أنك وبعد أيام ستدلف إلى بوابة الأربعين….. أيار يذكرك بقدومك الغامض إلى معمورة الدمار….!!

Be Sociable, Share!

أضف تعليقك
اسمك :*
بريدك :*
موقعك :
تعليقـــك:

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash