كل المقالات بواسطة mohsmed20

بدء تسليم شريحة الإنترنت الخاصة بجهاز التابلت لطلاب المدارس

بدء تسليم شريحة الإنترنت الخاصة بجهاز التابلت لطلاب المدارس

أعلنت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، اليوم الاثنين، بدء تسليم الشريحة الخاصة بخط الطالب، والتي سيتم استخدامها لجهاز التابلت المدرسي، وذلك في إطار توجيهات وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور طارق شوقي.

وأضافت الوزارة أن الهدف من الشريحة هو الوصول إلى شبكة الإنترنت خارج المدرسة للوصول إلى المحتوي الرقمي على بنك المعرفة المصري، وأداء الامتحانات الإلكترونية لبعض الفئات من الطلاب.
قصص سكس, سكس حيوانات, سكس امهات,
وأشارت الوزارة إلى أن الطالب الذي حصل على جهاز التابلت من حقه استلام الشريحة؛ وأن الوزارة قد نسقت مع شركات الاتصالات بأن يتم تسليم الشريحة للطلاب داخل المدارس تيسيرا على الطلاب وذويهم، وذلك بدون أي مصروفات إدارية أو رسوم استلام.

وأوضحت الوزارة أنه على ولي أمر الطالب إحضار بطاقة الرقم القومي الشخصية وصوره ضوئية منها، وصورة شهادة ميلاد الطالب، وكود الطالب لكي يتمكن من استلام الشريحة

سكس اخ واخته, سكس امهات, سكس حيوانات, عرب نار, تحميل افلام سكس,

عبير مع سواق التاكسى

عبير مع سواق التاكسى

هاي انا عبير مطلقة وعايشة في شقة سبهالي طليقي هحكيلكم عن حكاية حصلت معايا قريب جت صحبتي وهي عايشة فوقي في العمارة وطلبت مني اننا نجيب ملابس عشان الشتا وكدا فوافقت اني انزل معاها لاني كنت محتاجة اشتري هدوم فعلا واتفقت معاها بالليل ننزل ونشتري هدوم وفعلا نزلنا بالليل اشترينا كل الطلبات اللي محتاجنها وكنا مبسوطين يعني خروجة ومع بعض وصحبتي واحنا بنشتري كانت جريئة جدا مع البياعين وكانت بتدي ارقامها ليهم وكنت بحظرها لاكن هي من النوع الجريء بتحاول تجر علاقة معاهم عشان يرخصوا الحاجة وانا ببقا بصراحة نفسي ابقا في جرائتها واتكلم لاكن بخاف حبة المهم خلاص اشترينا وقررنا نروح لان جبنا طلبات كتير جدا
شورنا لسواق تاكسي كان شاب اول ما شفنا نزل بسرعة وشال عننا الحاجة وعجبني اللي عملة وهو بياخد مني الحاجة كنت باصة لعنية ووشة لان عجبتني ابتسامتة قوووي ومحستش غير وهو ماسك الشنط من ايدي وايدة لمست ايدي ساعتها حسيت بنار فيا
اول ما ركبنا التاكسي لقيت صحبتي عمالة تتكلم وتضحك وتدردش معاة زي انتا جتلنا من السما وانتا من فين
كنت مستنية اي فرصة اتكلم معاة بس مش عارفة
فرحت طلعت الاجرة في نص الطريق وحبيت ادهالة عشان المس ايدة مرة تانية وبالفعل المرادي اديتوا الاجرة اول ما لمس ايدي محبتش اضيع الفرصة وحبيت امشي ايدي علي ايدوا صحبتي لاحظت اني طولت وانا بدفع واول ما رجعت ايدي
لقتها مميلة علي ودني وبتقلي الواد مز فرحت ابتسمت فلقتها بتقلي طب شوفي كدا هعملك فية اية
فلقتها بتفولة انتا بعد كدة بقا

هتوصلنا في كل مكان اصل احنا ستات ومطلقين ومفيش معانا راجل لقيتة ابتسم وفرح قوووي بكدة
وقال عنيا انا اطول اني اوصلكم فرحت رديت علية قولتلة اللة يخليك متشكرين لزوقك حبيت اني اخش في الموضوع

ووصلنا تحت العمارة لقيتة بيقول خلاص بقا انا هطلع الحاجة فوق ليكوا فقلتلة لا مش عيزين نتعبك احنا هنشيل فراح اصر وقال لا ادام عيزني معاكوا ديما يبقا وادام عرفت ظروفكوا يبقا واجب عليا

فرحنا طلعنا وهو لحقنا فصحبتي لقتها بتقلي يخربيتة لو يجي فرحت بصتلها وقولتها بطلي واتمنيت جوا نفسي انوا داخل ونايم معايا فلقتها بتقول متفكري قولتلها هنتحرج كدة قالت لا متخافيش احنا هنعزمة ونشوف

واول ما وصل لقتها بتقولة دخل الحاجة جوا معلش واستنا عشان ادام وصلتنا هتشرب حاجة ساقعة فلقيتة وافق بدون تردد وهو بيبص ليا وبيبتسم

وكانت نظراتة انوا فاهم اننا عيزين ننام معاة ودخلت صحبتي تجيب حاجة يشربها ساعتها قعدت قدامة فلقيتة بيقلي بس غريبة انتوا حلوين ومتجوزتوش فقلتلة لا هو انا اصلا مش بفكر في الجواز دلوقتي لاني اتعقدت خالص

ووسط الكلام لقيتة عمال يبص لجسمي وحرك ايدة يدري في زبرة اللي عمال يقف اول ما شوفت حركة ايدة هجت خالص وحسيت نفسي باخد نفسي بالعافية لاني كنت تعبانة قووووي
وكنت باصة لزبرة قووووي فلقيتة باصصلي ومبتسم وكانت عيني علي زبرة ولقيت صحبتي جابت الحاجة ودخلت فقعدت جمبة

واول ما قعدت بصت للسواق لقيتة عمال يحرك في زبرة عشان يدارية فقالتلة خد راحتك مالك قاعد مش مرتاح
فالها لا انا مرتاح كفاية قاعد مع اتنين قمرات
فرحت انا من قمة هيجاني اللي وصلتلها قولتلة خلاص اختار بقا عروستك وضحكت فلقيتة بيقول انتوا عرايس متتسبش انتوا لو معايا مش هسيبكوا فراحت صحبتي قالتلة ادينا معاك

وحطت ايدها علي رجلة كانها بتهزر فراح هو خد جرائتة وحط كف ايدة علي زبرة وصحبتي راحت قالتلة مش قولتلك خد راحتك وراحت حطت ايديها علي زبرة وقعدت تبوس فية وهو حاضنها ساعتها مستحملتش وقومت وهو بيبوس فيها وحضنها قومت وطيت
ورحت فكيت حزامة ودخلت ايدي اول ما مسكت زبرة وحسبت بسخونيتة هجت قووووي كان كبير قوووي ومنتصب وكان اللبن مغرقة فقمت طلعتة وقمت مسكتة وقعدت امص فية وانا مغمضة عيني وحاسة بسخونيتة وهو جواة بقي ومتعتة
وفضلت امص في برة لحد ما صحبتي سابت حضنة قوم ونزلت تمص فية وهي بتمص قومت وقفت وقلعت كل هدومي

وهو قعد بلص لجسمي ويطلع في اهات وهو باصصلي وصحبتي بتمص في زبرة وبعدين قومت جيت حطيت ايدي علي وشة وقعدا امشي ايدي وقلعتة القميص والجاكت وقامت صحبتي قامت قمت مسكت راسة وخليتة يوطي علي كسي ويلحسة ويمصة وكنت عمالة اشد في راسة قووووي علي كسي من الهيجان اللي كنت فية وهو بيلعب لسانة علي كسي وبعدين قامت صحبتي مسكت زبرة وهو قاعد وثبتتة وقالتلي اقعدي يا عبير

قمت قعدت علي زبرة اول ما قعدت علي زبرة ودخل حسيت بنار في كسي وحسيت نفسي مش قادرة خالص فراحت صحبتي نزلتني وضغطت عليا بايدها فوقت قعدت علي زبرة كلة واهاتي كانت شوية وهتوصل الشارع

وحسيت نفسي في دنيا تانية وقعدت اتنطط علي زبرة قووووووي لحد ما بقا بيصوت هو من المتعة وهو شيفني فوق زبرة وعمال يقفش في بزازي

ووسط النومة الجميلة جت صحبتي وقالت وانا مليش نصيب فراح قالها انا مش هسيبكوا كدة وراح رفعني من علي رجلة وراح نومني علي الارض وهي كانت قلعت ونومها جمبي وقعد ينيك فيا وفيها واحنا الاتنين صويطنا كان مش معقول بجد كان احساس روعة

وهو عمال يرفع رجلي ويدخلة في كسي ويقعد ينيك قووووي فيا وانا حاسة بية وشيفاة قدامي وحساة بنار كسي ومتعة ملهاش حل وخصوصا وهو بيعمل لصحبتي كدة وعمال ينيك فيها ويدخل صوابعة في كسي

وفجاءة لقيتة قام طلع زبرة وحطة فوق بزازي وفضل ينزل في اللبن علي بزازك وجسمي وانا كنت هتتجنن من المتعة بكدا وقعد ينزل علي صحبتي علي جسمها حسيت نفسي مش قادرة اقوم المنظر فمسكت زبرة وقعدت امص فية بلبنة اللي عمال ينزل
واتمتعنا قووووي في اليوم دة وبقا سواقنا اللي بيمتعنا كل ما نحتاج
افلام نيك
قصص سكس
تحميل سكس
سكس امهات
سكس محارم
عرب نار
صور سكس
سكس اغتصاب
سكس محجبات

سكس المحارم نيك حماتى الهايجة

سكس المحارم نيك حماتى الهايجةقصص سكس المحارم نيك حماتى الهايجة,مشاهدة قصص سكس عربى ساخنة بين حماتى الشرموطة وزب زوج بنتها الصايع ,قصص سكس مصرى ينيك كس حماته الشرموطة ,قصص سكس مصرى مع حماته فى شقتها على السرير وطيز الجامدة ونيك محارم ممتع, قصص سكس جديدة نيك محرومة وطيزها جامدة من زب زوج بنتها اللى اتخرش بكسها فى المطبخ وهى ساخت على اخرها,قصص سكس نار نيك محارم الشرموطة مع زوج بنتها

سكس امهات, سكس اخ واخته, سكس محارم, سكس حيوانات, نيك امهات, سكس مصرى,تحميل افلام سكس,سكس اغتصاب,قصص سكس,

تم تكليفي بمامورية في مقر الشركة في القاهرة فوددت ان تكون مفاجاءة لزوجتي بان اذهب مباشرة في بيت حماتي حيت تقيم زوجتي اثناء سفري للعمل
وتعمدت ان اذهب مباشرة بدون ابلاغ احد وفي ذالك الوقت كان معي نسخة من مفاتيح بيت حماتي فذهبت هناك في حدود الساعة الثانية صباحا حيث توقعت جميع من المنزل نائمون
فتحت باب الشقة ودخلت وكانت الاضواء مطفاءة فدخلت بدون احداث اي صوت حتى لا ازعج احد ومررت بالصالة ولفت نظري عدم وجود جهاز الكومبيوتر في الصالة مشيت متلصصا ناحية الغرفة المخصصة لنا
ووجد الضوء مضاء في غرفة حماتي وبابها مفتوح فتللصصت لاجد حماتي عارية تماما اما جهاز الكومبيوتر واحد الافلام الجنسية يعرض على الشاشة ويدها تعصر صدرها فانتصب قضيبي فورا فايقنت انه لا احد في البيت غيرها فعدت الى خارج الشقة متلصصا وانا في كامل انتصابي
ورننت جرس الباب دقائق مرت علي كانها دهر فايقنت انها في ذروة شهوتها الان وبدأت خيالاتي تسرح كيف ستخرج وكيف شكلها
ثم جائني الصوت مين؟؟ قلت انا يا ماما حسام
ففتحت الباب مفزوعة ؟؟ في ايه ؟؟ ايه اللي حصل ؟؟
قلت من على الباب كده اخد نفسي
فدخلت واحتضنتي طويلا وزبي ما زال منتصبا فاحتضنتها بدوري وتوجة زبي بين افخادها مباشرة حتى كدت اشعر بحرارة كسها فشعرت برجفة فيها وقبلتني كالعادة ولم تنسى ان تتذوق شفتاي
قلت لها اطمني انا نازل مامورية لمدة ثلاتة ايام فقط وساعود لعملي فين سهام والبنات
قالت الجميع في شقتك قالتها بحدة ممزوجة بفرحة قلت لها انتي لوحدك في الشقة؟؟
ايه اللي حصل قالت ذهبت زوجتك للشقة لاحضار بعض المتعلقات وذهبت الفتيات معها و اتصلت زوجتك وقالت ان المياة اغرقت الشقة وسيعودوا بعد تنظيفها وترتيبها
قلت في نفسي هذا من حسن حظي وها قد جات الفرصة
سالتها بخبث انتي مش خايفة تنامي لوحدك ؟؟ قالت انا اخوف العفريت ؟؟ ثم ضحكت امال انا صاحية لحد دلوقتي ليه مش عارفة انام وخايفة
سالتها هو الكومبيوتر بايظ ؟ ردت لا عندي في الغرفة لان التلفزيون عطلان وبنتفرج على الكومبيوتر لحد ما نصلحه
ثم قالت يا خبر انا ما عملتش لك حاجة تاكلها تلاقيك واقع من الجوع فقلت اكيد بس ما تعرفيش سهام اني وصلت انا هاروح لهم بكرة عشان مش هلاقي موصلات للشقة دلوقتي
فضحكت طبعا مش هقولها انت هتبات هنا لاني خايفة ابات لوحدي .. وبالطبع نست انها تردتي روب صيفي فقط على لحمها الابيض الطري كان يظهر مفاتنها بشكل لا يوصف فدخلت مباشرة لغرفتها وجلست اما شاشة الكومبيوتر ؟؟ وفتحت السي دي ووجت اسطوانة الفليم
ناديت عليها انتوا جبتوا افلام جديدة؟؟ فتذكرت الفليم فعادت مسرعة وعلى وجهها علامات الفزع وقالت في افلام متخزنة؟؟ قلت لها الافلام كلها شفتها ما جبتوش اسطوانات جديده فقالت متردد بعدما القت نظرة خاطفة على السي دي درايف لا
فقلت لها مش مشكلة اتفرج على اي حاجة وخلاص فخرجت متشككة ففتحت الدرايف لاشاهد اسطوانة الفيلم ثم ناديت عليها انا هاغير هدومي وذهبت لغرفتنا ولاحظت انها ذهبت مباشرة الى الكومبيوتر لتخفي الاسطوانة فلم تجدها .. بعد ربع ساعة نادت على فاصطنعت النوم وكنت نائما بعباءة لايوجد تحتها شي ومازلت منتصبا ..

سكس امهات, سكس اخ واخته, سكس محارم, سكس حيوانات, نيك امهات, سكس مصرى,تحميل افلام سكس,سكس اغتصاب,قصص سكس,

نيك ام صديقي احمد

نيك ام صديقي احمد

سكس, افلام سكس, افلام نيك,

كان عندي صديق كنت اذهب اخزن معه في بيتة كان عمري 24سنة وصديقي احمد 24سنة كان احمد صديقي ساكن مع امة الارملة بشقة مفترق عن ابوة واخوانة جلس مع امة من بعد طلاقها كانت ام احمد صديقي ترحب بي وتجلس تخزن معنا كان عمرها تقريبآ اربعين سنة لكن كانت تمتلك جسم روعة كنت افكر بعض الاوقات في أسماء ام احمد صديقي واتردد
كانت نظرتها نحوي تبين بنظرات شهوانيه اسماء لها سنة ونصف وهي ارملة كانت متعطشة لنيك في تلك اليلة كنت مخزن مع احمد وهي موجودة معنا كنا مخزنين مبسوطين فجاه رن تلفون احمد وكان المتصل اخو احمد بلغ احمد ان والدة مريض
تحميل افلام سكس, سكس امهات, سكس محارم, نيك بنت,سكس ام وابنها,سكس حيوانات,xnxx,

وكان والد احمد في القريه قرر احمد السفر الى القرية يزور والدة وطلب ان اجلس مع امه حتا يعود من القرية سافر احمد قبل المغرب قلت حين تصل القرية وتصل طمنا قال احمد تمام
ومخزن انا واسماء وان افكر هل اسماء تتمنا انيكها او لا تقبل الحرام في اساعة التاسة مسا اتصل احمد يبلغنا بوصوله القرية عند والدة بعد سماعة الاتصال تبسمت وقالت اذهب اجهز العشا نتعشا وبعد نخزن الى الصباح موافق قلت طيب خلاص وان عدذهب اسوق وشتري قات قالت اكي قلت تحتاجي شي من اسوق قالت لا ذهبت اسوق اشتريت القات وبين افكر فيها وقلت لنفسي جأت الفرصه وكان معي صديق لدية صيدلية ذهبت الية وطلبت منه ان يعطيني منشط للجنس من افضل المنشطات لديه وقلت ليس ليا المنشط وانما لواحد صديق قال طيب واعطاني حبتين ومرهم وقال الحبوب مفعولها من بعد ساعة من اشرب ولمرهم قبل الممارسه بنصف ساعة قلت طيب رجعت الى عند اسماء تعشينا وبعد العشا قالت اسماء تريد تستحم قبل ان تخزن وذهبت الحمام وان جلست اخزن وهي اغتسلت ولبست سروال جسم خفيف وفوطة قصير ة وجأت تخزن وكانت تكلمني على ايامها الماضية ومن بعد طلاقها وكيف تشبع رغبتها بشرط اوعدها يكون سر وعتها

وقالت انها تشاهد الافلام اسكس وتمارس العادة اسريه كان لديها جهاز محمول في غرفت نومها بدون ما احمد يعلم وكانت تشاهد وهي لوحدها وقالت لو تريد تشاهد تكلم قلت الذي تحبي انتي انا مثلك ذهبت وجلبت الجهاز وفتحته تأكت انها تريد نيك وشربت الحبوب وكنا نشاهد الافلام اسكس وهي منفعلة وبعد ذهبت الحمام وعملت من المرهم على زبي ورجعت
سكس عربى, سكس عرب, عرب نار, سكس مترجم,
وكان المرهم مفعوله يضخم القضيب حسيت زبي كبر وهي تنظر الى زبي

وقالت اه نريد نعمل مثل الافلام قلت تريد ي تعملي مثلهم قالت نعم قلت وتنتاكي في طيزك قالت جميل جدا

قلت ااقتربي اقتربت ومسكها في طيزها وقلت احب نيك اطيز قالت طيزي اليله هديتك اعمل ماتريد
وخلسها ودخل زبي طيزها ونيكهامستمتعه

قصتي المطلقة ومهندس الصيانة متعة لا توصف

قصتي المطلقة ومهندس الصيانة متعة لا توصف

سكس مترجم,سكس مصرى, افلام سكس,سكس بنات, قصص سكس, مشاهدة افلام سكس,سكس امهات,

معايا
وفي البداية احب ان اعرفكم دائما بنفسي قبل اي شيء عبير مطلقة اعيش بشقة تركها لي زوجي
صحيت من النوم وانا بنزل من السرير للاسف الفون بتاعي وقع مني علي السراميك مسكتة عشان ابص فية لقيتة
مكسور وباظت الشاشة بتاعتة لان كان بيشتغل ويجيب نور ابيض
المهم لبست هدومي وفطرت ونزلت علي محل لصيانة الموبايلات مجرد ما وصلت المحل وطلعت الفون لقيت شاب بيقابلني وبيقولي مهندس الصيانة جوا ثواني انادية استنيت فلقيت المهندس شاب وسيم وطويل وعمرة لا يتعدي 27 عام
اديتة الفون وشرحتلة الوضع وطلبت منوا ضروري انوا يشتغل علي الفون دلوقتي لاني معيش غيرة فابتسم وقالي رغم اني عندي شغل بس مش هكسفك فحبيت اني الطف الكلام عشان يرضي يشتغل فية فقولتلة مش عارفة اشكرك ازاي انتا زوق وحست من وشك بالراحة فابتسم ليا وقالي انتي اللي زوق وقعد يغازل
المهم قعدت علي كرسي برا ودخل هو الغرفة الخاصة بية عشان يشتغل في الفون وانا جوا فجاءة لقيت الشاب اللي شغال معاة جوا بيقولي كلمي المهندس عشان الفون فقمت فلقيتة بيقولي اتفضلي عشان الفون طلع بايظ فية كذا حاجة
فدخلت جوا لقيتة بوريني الفلاتة وبيقلي دا حصلوا كان تحت قطر فممسكتش نفسي من الضحك وانا جوا فقلتلة لا كان تحتي فقعد يضحك وقالي تحتك ويحصلة كدا فقلتلة وانا قايمة وقع من السرير فقالي بس كنتي استخدمتي فون جوز حضرتك علي ما دا يشتغل فقولتلة انا مطلقة وعايشة لوحدي فمقيش حد عندة فون فلقيتة قام وحبلي كرسي وقالي خلاص اقعدي معايا هنا وانا هصلحة ليكي وانتي قاعدة فقعدت لقيت نظرات غريبة منوا في جسمي وخصوصا صدري
عملت نفسي مش واخدة بالي بس اتمنيت انوا يقوم يريحني من النار اللي انا فيها فلقيتة بيقولي مرة وحدة ممكن اسالك سؤال قلتلة اتفضل قالي اشمعنا متجوزتيش قولتلة ان حياتي كانت صعبة مع جوزي الاولاني ومحتاجة فعلا اني اخد وقت كبير عشان ابدا افكر في الموضوع دة فلقيتة بيقلي ممكن تثبتيلي الفون وانا هنفخ هوا فية فقومت اثبت الفون ساعتها صدري قرب لية قووووي وانا ماسكة الفون ورفعاة وهو باصص في صدري وعمال يطلع من جهاز هوا سخن قوووووي والهوا عمال يخبط في صدري وهو مركز قووووي وساعتها هجت قوووووي علية وعرفت انوا نفسوا ينام معايا
فرحت وهو بينزل الجهاز رحت رفعت صدري وخبطة في وشة وقلتلة معلش فقالي لالا ولا يهمك وهو مبتسم بنظرة خبيثة ولقيتة بيقول للواد اللي برا روح انتا انا هخلص الجهاز وامشي وتعالي بالليل افتح فاول ما مشي فهمت اني هتمتع متعة عمري ما هنساها ابدا وفعلا قام وقعد يعمل نفسة بيجيب طلبات من الرف اللي فوق الكرسي اللي قاعدة علية وقعد يوجة زبرة لوشي اول ما عمل كدا هجت قوووووي ورحت عملت نفسي باصة علي الرف لورا ولزقت صدري في زبرة فلقيتة عمال يهز فية علي صدري وهو في البنطلون ساعتها حسيت انوا كبير وجميل قوووووي وحسيت نفسي في علبم تاني فرحت وقفت قدامة وحكيت كسي في زبرة فراح حضني قوووووي وقعد يبوس في شفايفي
بوس بلهفة قوووي وراح اتاكد ان بابا غرفة الصيانة مقفول كويس وان باب المحل القزاز اللي برا مقفول
ورجع ساعتها قمت قلعت وبقيت بالاندر والسنتيانة مستنياة وجة اول ما شفني كدة انزهل قوووي وقالي دا احلي يوم في حياتي يخربيت حلاوتك وراح حضني قووووي وطلع بزازي وانا عمالة امشي ايدي فوق بنطلونة واحسس علية بحنية لحد ما شبع من بزازي مص وقام منزل البنطلون خالص وقالعة انزهلت لما شفت زبرة كان قممحي وطويل بشكل عجيب ونقط اللين علية فقمت نزلت علي ركبي وهو واقف وقعدت امص فية وابوس فية كتير قووووي وهو عمال ينيك في بقي كانة كسي ودة هيجني قوووووووووي وقام رافعني وموقفني وجايب الكرسي ومقعدني علية ورافع ومنزل الاندر ورافع رجلي وفاتحها ونزل قعد يبوس في كسي ويتف علية وقام واقف مر ة وحدة وحاشر زبرة في كسي من دخلتة السريعة صوطت بصوط عالي فراح كاتم بقي عشان الناس متسمعش اللي في الشارع وقعد يدخل فية ويطلع براحة في الاول وبعدين هجت قووووي قعدت اقولة نيكني بسرعة مش قادرة تعبانة قووووي وهو يزود النيك في كسي لما مرة وحدة لقيتة مطلع زبرة ولقيت لبنة السخن عمال ينزل علي كسي وقعد يمشي زبرة علية ويمسح فية علي بطني وبزازي وانا عمال ادعك جسمي بلبنة اللي كان مولع وممتع علي جسمي وقومت لبست هدومي وخدت الفون ومرضيش ياخد حسابة وبعد الحاح مني خد نص التمن ووعدتة اني هرحلة تاني قريب بحجة اني اصلح الفون تاني

سكس امهات. سكس محارم, سكس اخ واخته, سكس عرب, نيك بنت,سكس مصرى,افلام نيك عربى,تحميل افلام سكس,سكس حيوانات,

ميرفت وعامل صيانه الغسالات

ميرفت وعامل صيانه الغسالات

سكس نار,xnxx, افلام سكس, افلام نيك,سكس اجنبى, سكس اغتصاب, سكس امهات,سكس بنات, سكس حيوانات, سكس عربى,سكس لبنانى,قصص سكس,
صباح الخير او مساء الخير على حسب الوقت اللى انت بتقرأ فيه القصه
قصه انهارده مرويه على لسان صديقه ليا واتبعتتلى على الفيس بوك وبتقول الاول اعرفكم بنفسى
اسمى ميرفت 46 سنه من القاهره جسمى يميل الى النحافه الا انى امتلك اثداء و ارداف تعتبر اكبر حاجه فى جسمى شعرى اسود وناعم وطويل لون بشرتى قمحى حلمات بزازى دايما منتصبه وسط هاله لونها بنى فاتح شفايف كسى الوردى كبيره هى وزنبورى لانى مش مختونه ست بيت عاديه جدا وقصتى تبدأ لما قمت من النوم فى احد ايام الصيف الحر جدا بعد ليله جنسيه بارده مع جوزى اللى مبقاش قادر يريحنى ولا يجارينى فى الجنس ولا يشبعنى منه المهم قمت من النوم على حدود الساعه 9 الصبح على صوت خبط على الباب وقمت اشوف مين ولاقيته العامل اللى شغال فى شركه صيانه غسالات اسمر وباين على جسمه انه رياضى طويل شويه وفى العشرينات من عمره وكنت نسيت خالص ان انهارده معاده المهم لبست روب فوق قميص نومى الابيض اللى يادوب واصل لنص فخادى ومش لابسه تحته حاجه غير اندر لونه اسود وقفلت الروب كويس وفتحتله الباب واستقبلته وسئلنى عن العطل اللى فى الغساله وانا رديت عليه عدى وطلب منى يشوف الغساله وروحت مدخلاه المطبخ وبدأ فى فحص الغساله عادى وانا لاحظت انه مشالش عينيه من على جسمى وعمال ياكلنى بعنيه من اول ما دخل من باب الشقه وانا استأذنته اعمل حاجه وارجعله ودخلت اوضتى اريح نفسى وافكر لان الشهوه كانت اتملكت منى وبدأت اهيج من نظراته ليا ومن احساس انى انثى ولسه محبوبه ومطلوبه عند الرجاله وبعد تفكير قررت انى اغريه اكتر وفتحت الروب وطلعت وجيبت كرسى وحطيته فى المطبخ وقعدت ادامه وهو شغال وسئلته هاه ايه الاخبار يا بشمهندس الا صحيح انا متشرفتش بأسمك قالى طارق يا مدام اسمى طارق وهو عماب يبص على رجليا اللى باينه من الروب المفتوح وقميص النوم القصير وبزازى اللى باين نصها من فتحه القميص بحلماتى اللى منتصبه وقولتله طيب يا بشمهندس طارق ايه الاخبار قالى تمام تمام اوى وهو بيبلع ريقه وباين زبره من البنطلون انه انتصب وعامل قبه فى بنطلونه من ادام بتدل على ان زبره كبير ويمكن ضعف حجم زبر جوزى كمان وانا هيجت اوى على منظر زبره اللى انتصب فى بنطلونه دا وكسى بقى مغرق الاندر بيتاعى بميته ومبقتش قادره امسك نفسى فا قررت انى ادخل اوضتى واريح نفسى واللعب فى كسى لحد ما يخلص شغل يمكن اهدا من نار الشهوه اللى جوايا دى وفعلا استأذنته انى هعمل حاجه وارجعله ودخلت اوضتى وقفلت الباب بس مش بالمفتاح رقلعت الروب وروحت نايمه على ضهرى على السرير وقلعت الاندر بيتاعى ونزلت الحمالات بيتاعه القميص وطلعت بزازى الاتنين وبدأت ادعك بزازى بأيديا الشمال وبأيديا اليمين نزلت على كسى المبلول بميه شهوتى وبقيت بدعك كسى وانا بتخيل طارق عامل الصيانه وهو بينيكنى فى كسى وبقيت اتخيل منظر زبره وانا مغمضه عينيا ودخلت فى غيبوبه شهوه ومتعه ومكنتش حاسه بنفسى ولا بأهاتى اللى عليت وكانت مسموعه ومفوقتش من متعتى دى غير على طارق وهو واقف جمب السرير بيتاع اوضه نومى وعريان ملط وزبره الاسمر الطويل براسه الكبيره اللى شبه حبايه الخوخ ادام وشى وانا اتخضيت وقولتله ايه دا انت ايه اللى جابك هناا وانا عينيا على زبره الكبير وهو قالى انا سمعت صوت اهاتك فا حبيت اشوف مالك واريحك من التعب اللى انتى فيه وبيضحك ضحكه خبيثه ولاقيته راح حاتط ايديه على دماغى وماسك زبره بيقربه من وشى وانا فهمت هو عاوز ايه وبدون تردد ولا تفكير روحت واخده زبره فى بوقى عشان امصه وانا بقوله اوعى تقول لحد وهو قالى عمرى ما هقول حاجه لحد وانا دخلت زبره فى بوقه امصه وهو باين عليه المتعه من مصى لزبره وبيقول اااااااه وانا عماله امص فى زبره وعماله اممممممم ادخل زبره واطلعه فى بوقى وهو نزل بأيديه يقفش فى بزازى ويعصر حلمه بزازى بصوابعه ويقولى عاجبك زبرى وانا اقوله ااااااه حلو اوى وروحت نازله بأيديا الشمال ادعك كسى وانا بمص فى زبره وبدعكه بأيديا الشمال لحد ما لاقيت نفسى بجيب عسل كسى كله على ايديا من هيجانى دا وهو لما لقانى كده راح نازل يلحس كسى بلسانه وانا بقيت اتأوه واقول ااااااااااااااااح حلو اوى اااااااااااااااه اوووووووووه انت بتلحس حلو اوى كمان اااااااااااه اللحس كمان ااااااااااااااه اللحس اوى اااااااااااه وهو مبطلش لحس فى كسى غير لما جيبت سهوتى تانى ونزلت عسلى كله فى بوقه وهو بلعه كله ولاقيته راح قايم يدعك كسى بأيديه وراح منيمنى على طرف السرير بيتاعى اللى ياما كانت عليه ليالى حمرا بينى وبين جوزى انهارده عليه معركه كمان بس بينى وبين راجل غير جوزى ونيمنى طارق على جمبى اليمين ورفع رجليا الشمال لفوق وراح مدخل زبره كله فى كسى وانا اول ما زبره دخل روحت قايله اووووووووووه بالراحه يا طارق اوووووووووف زبرك كبير اوى ااااااااااااااااااااه وهو ابتدا يدخل زبره الكبير ويخرجه فى كسى بالراحه ويسرع واحده واحده وانا اهاتى بقت تزيد مع سرعته لحد ما بقى ينيكنى بأقصى سرعه عنده ويضربنى على طيزى وانا عمالع اتأوه واقوله ااااااااااه يا طارق بالراحه اااااااااااااااااه زبرك كبير اوى اااااااااااااااااااه وهو عمال يهيج اكتر وينيكنى اسرع وانا هيجت اوى معاه وبقيت عماله اتأوه واقوله ااااااااااااه يا حبيبى كمان اااااااااااه يا طارق نيكنى اوى ايوه اااااااااااااه ايوه كده نيكنى كمان يا طارق اااااااااااااااااه نيكنى كمان وهو نازل فحت فى كسى وانا مش قادره وبرغم الوجع من زبره الكبير بس فى نفس الوقت متمتعه اوى من زبره ونفسى يفضل ينيك فيا حياتى كلها وشغاله اهات وهو ماسكنى من طيزى وعمال ينيكنى بأقصى سرعه وانا اقوله اااااااااااه كمان اااااااااااه كمان نيكنى كمان مش قادره ااااااااااااااه نيكنى اوى وانا لاقيته مره واحده راح مبطئ من سرعه نيكه ليا وراح مطلع زبره من كسى وراح نايم جمبى على ضهره على السرير وراح شاددنى عليه وانا فهمت انه عاوزنى اقعد على زبره وروحت مدياله ضهرى ومسكت زبرع الكبير بأيديا وابتديت اقعد على زبره لحد ما دخل كله جوا كسى و وصل لمناطق عمر زبر جوزى ما وصلها وابتديت اطلع وانزل على زبره بالراحه واسرع واحده واحده وهو ماسكنى من وسطى وانا عماله اتأوه ومش قادره وهو ابتدا يحرك وسطه تحت منى ويدخل ويخرج زبره فى كسى وانا مبقتش قادره وبقيت اقول ااااااااااااااه زبرك كبير اوى اااااااااااااه يا لهوى فين جوزى يشوف الازبار اااااااااااااااااه وعماله اتأوه واهبد نفسى وجسمى على زبره لحد ما حسيت انى خلاص هجيب وبقيت اقوله ااااااااااااااه يا حبيبى اااااااااااااه نيكنى نيكنى نيكنى ااااااااااااااه نيكنى اوى يا طارق اااااااااااااااااااه هاجيب اااااااااااااااه هاجيب مش قادره ااااااااااااااااااااه وروحت منزله عسل كسى كله على زبره وانا بترعش من المتعه وروحت قاعده على زبره كله وهو جوا كسى اريح شويه وبعد ما هديت ابتديت اتنطط تانى واطلع وانزل على زبره وانا عماله اتأوه ومش قادره اسيطر على نفسى من المتعه ولا عارفه اكتم اهاتى من زبره اللى جننى وبقيت عماله ادعك فى كسى بأيديا وانا بتنطط على زبره واقوله اااااااااااه زبرك كبير اوى اوووووووووف مش قادره ااااااااااااه نيكنى كمان ااااااااه وهو ابتدا يحرك وسطه وزبره تانى تحت منى وينيكنى بزبره اوى فى كسى وبدأ كسى يوجعنى من كتر الرزع فيه وبقيت مش قادره اكتم اهاتى ودقيقه بالظبط وراح مقومنى وخلانى اخد وضع الدوجى استايل وراح واقف ورايا وحشر زبره الكبير فى كسى من ورا وعمال ينيكنى بالراحه ويسرع واحده واحده وانا عماله اتأوه ومش قادره من المتعه وهو عمال يدخل زبره ويخرجه فى كسى ويضربنى على طيزى لحد ما بقى ينيكنى بأقصى سرعه عنده وانا هيجت اوى معاه وبقيت اتأوه واقوله ااااااااه كمات يا حبيبى كمان اااااااااااه نيكنى كمان افشخلى كسى ااااااااااه نيكنى اوى ااااااااااه نيكنى نيكنى ااااااااااااه مش قادره اااااااااااااه زبرك حلو اوى يا طارق مش قادره اااااااااه اه اه اه اه اه ايوه كده ايوه كده نيكنى كمان ااااااااااااااااه ولاقيته راح مطلع زبره من كسى وراح نايم على السرير على ضهره وخلانى اقعد على زبره تانى بس المره دى وشى ليه ودخل زبره كله فى كسى مره واحده وانا ابتديت اتنطط على زبره وهو بيحرك وسطه وزبره داخل خارج فى كسى وانا مش قادره ابطل اهاتى من كتر الهيجان اللى انا فيه وعماله اقوله اااااااااه كمان كمان ايوه كده ااااااااااه نيكنى كمان اوووووووغ نيكنى اوى ااااااااااه افشخلى كسى ااااااااااااه كمان كمان ااااااااااه نيكنى اوووووووووى نيكنى كمان ااااااااااااااه وهو هاج اوى وبقى عمال يرفعنى بأيديه وينزلنى على زبره وانا هيجت اكتر معاه وبقيت اتنطط اسرع على زبره وعماله اقوله اه نيكنى يا حبيبى ااااااااااااه نيكنى اوى ااااااااااااه هاجيب تانى نيكنى اسرع اسرع اااااااااااااه وهو بقى ينيكنى بكل قوته وانا بقول ااااااااااااه ااااااااااااااااه هاجيب اااااااااااااه هاجيب هاجيب وروحت منزله عسل كسى تانى على زبره وقعدت اريح من غير ما اتحرك لحد ما هديت وهو ابتدا يحرك زبره تحت منى وانا فعلا ماكنتش قادره من كتر ما نزلت شهوتى فى اليوم دا وهو عمال ينيك فيا وانا اقوله ااااااااااااه مش قادره ااااااااه هات بقى وريحنى اااااااااااه كسى اتفشخ من زبرك اااااااااه مش قادره مش قادءه اااااااااااااااه وفعلا كنت حاسه بوجع فى كسى من كتر النيك نص ساعه كامله بينيكنى وهو راح شايلنى وخلانى انام تحت منه على ضهرى وهو زبره لسه فى كسى ومش مبطل نيك فيا وانا مبقتش قادرع استحمل لحد ما لاقيته بينيكتى بكل سرعته وانا بقوله ااااااااااه خرجه وهات بقى اااااااااااه حرام عليك ااااااااااه نزل ابوس ايديك اااااااااه وهو لاقيته بيزوم وبيسرع فى نيكه فى كسى وبقى عامل زى الاسد عرفت انه هايجيب خلاص بقيت اقوله اااااااه متجيبش فى كسى اااااااااه ماتجيبش فى كسى ااااااااه وهو لاقياه بيقول اااااااااه هاجيب خلاص عوزاهم فين قولتله ااااااااه على بزازى يا حبيبى على بزازى اااااااه وراح مطلع زبره فى اخر لحظه وجاب لبنه كله على بزازى وراح بايسنى فى شفايفى وقام عشان يدخل الحمام ورجع وبقى واقف جمبى يلبس وانا خدت رقمه و ودعته ببوسه على الباب وقولتله وقت ما هحتاجك هكلمك وقفلت الباب ودخلت نمت بعد النيكه دى واللى اتكررت كتير بينى وبين طارق
عرب نار , سكس حيوانات, سكس محارم, سكس امهات, سكس مترجم, قصص سكس, سكس محجبات, نيك بنت