Just another مدونـــــات أميـــــن site
الجامعة العربية الأمريكية… نشاطات وفعاليات مستمرة
    بتصنيف شؤون تربوية

إيمان داود- تواصل الجامعة العربية الأمريكية في جنين تنظيم فعاليات ونشاطات طلابية مختلفة ومتميزة, وصل عددها منذ بداية الفصل الدراسي الحالي حوالي ثلاثين نشاطاً, وكان أحدث هذه الأنشطة هو معرض الكتاب الذي افتتحته الجامعة بالشراكة مع وزارة الثقافة تحت عنوان “القراءة للجميع” في 28/11, وذلك بهدف تشجيع القراءة ونشر الثقافة.

 وشارك في افتتاح المعرض رئيس الجامعة د.عدلي صالح و أ.سهام البرغوثي وزيرة الثقافة, ووضح د.عدلي أن هذا المعرض يهدف إلى “ترسيخ دور الجامعة في الارتقاء بالمجتمع على كافة الصعد الثقافية والعلمية والوطنية وتعزيز مسيرة البناء”. ووضحت البرغوثي أهمية مثل هذه المعارض مشيرة إلى أنها “تظاهرة ثقافية يجب أن تعمم وتتكرر في كافة الجامعات الفلسطينية…لما لها من أثر في تقدم وحضارة المجتمعات”.

وبشكل خاص ركز هذا المعرض على فكرة أن الكتاب جسر للتواصل ووسيلة للتعرف على ثقافات الشعوب الأخرى, وأن القراءة تعزز الحضارة والتقدم والازدهار.

 

وكان من أهم الأنشطة التي احتضنتها الجامعة “المنتدى التربوي العالمي”, في25/10, حيث نظم هذا المنتدى العديد من الفعاليات مثل إنشاء مؤتمر حول “التربية من أجل السلام العادل والمساواة”, الذي سيبحث من خلال مشاركة متخصصين تربويين عالميين مسألة التعليم في إطار جدار الفصل العنصري وحق السجناء السياسيين في التعليم. إضافة إلى إعداد برنامج لمؤتمر آخر بعنوان “التربية كأداة للمقاومة”, والذي سيناقش قضية التعليم الشعبي في فلسطين وتجربة الانتفاضة الأولى وموضوع التعليم كأداة التحرر.

ومن الجدير بالذكر أن فعاليات هذا المنتدى تشمل مناطق مختلفة في الضفة الغربية بما فيها القدس وداخل الخط الأخضر وبيروت إضافة إلى قطاع غزة. حيث هدف هذا المنتدى إلى “إيجاد فضاء للتبادل التربوي العالمي وتسليط الضوء على التجربة الفلسطينية لتعزيز قوة التعليم في تحرير الشعوب وجسر الفجوات بينها, ومجابهة التوجهات الليبرالية الجديدة وهيمنتها على مختلف جوانب الحياة في المجتمعات بما فيها الهيمنة في المجال التربوي, كما أن هذا المنتدى يقدم أدوات جديدة لتحقيق العدالة الاجتماعية والمساواة وصون الكرامة الإنسانية والتحرر والتنمية” حسب ما أكدت سكرتاريا المنتدى. وقد شارك في المنتدى آلاف التربويين والقادة المجتمعيين من مختلف أرجاء العالم وفلسطين من العاملين في الميدان.

 

وفي إطار الحديث عن فعاليات الجامعة العربية الأمريكية لا بد من الإشارة إلى اليوم الطبي الذي نظمته كلية العلوم الطبية المساندة وعمادة شؤون الطلبة في الجامعة بالتعاون مع اتحاد طلبة الطب العالمي فرع فلسطين في جامعة القدس أبو ديس, في 20/10, وهدف هذا النشاط حسب ما وضح د.عبد الغني عميد كلية العلوم الطبية المساندة “إلى تقديم الخدمات الطبية لطلبة الجامعة والمجتمع المحلي من خلال إجراء الفحوص اللازمة لهم ومعالجتهم من قبل أطباء متخصصين, بالإضافة إلى زيادة وعيهم وثقافتهم في مختلف النواحي الطبية والوقائية”.

فقد اشتمل اليوم الطبي على تقديم العديد من الخدمات الطبية من عمليات سحب الدم والتبرع به للمحتاجين, وفحص (الثلاسيميا), إضافة إلى فحص العيون ومعالجة الأمراض الجلدية والصدرية وأمراض الأنف والأذن والحنجرة, فكان هذا اليوم بمثابة مشروع خيري قدمته الجامعتين وذلك من خلال التعاون المثمر بينهما.

 

وما زالت الجامعة العربية الأمريكية تواصل نشاطاتها وفعالياتها بشكل مستمر محققة المزيد من النجاح والتعاون مع الجامعات الفلسطينية الأخرى, في سبيل الارتقاء بالعلم وفي محاولة للتطور لكي يبقى شعبنا متمسكاً بهويته ومتسلح بعلمه وثقافته وتاريخه. 

 

 

Be Sociable, Share!
ايمان داود @ 7:34 ص

لا يوجد تعليقات

أضف تعليقا

(مطلوب)

(مطلوب)




RSS Feed for comments | TrackBack URI