في لقاء(لن يكون الأخير)جمع مسئولين بفضائية الكتاب بطلبة قسم الصحافة

مسئولون بالفضائية:انطلاقة رسمية قريبة للكتاب،والمجال مفتوح أمام طلبة القسم قريباً

تقرير-فلسطين السوافيري

أكد وسام عبد الحق المدير العام لفضائية الكتاب أن البث الرسمي للقناة سيبدأ في منتصف العام القادم ،موضحاً أن القناة تُعنى بالشأن الأكاديمي والتربوي والثقافي وكذلك الاجتماعي مع البعد عن السياسة ليس بُعداً مطلقاً وإنما بُعداً عن الأحداث المتلاحقة. وأوضح عبد الحق أن القناة تعمل على عدة محاور رئيسة تسعى من خلالها لتحقيق أهدافها حيث تضع المحور الإسلامي على سلم أولوياتها وكذلك محور القضية الفلسطينية الذي ستتم معالجته من خلال التأصيل للجذور التاريخية والجغرافية للقضية. جاء ذلك خلال لقاءٍ مفتوحٍ نظمه قسم الصحافة والإعلام بالجامعة الإسلامية بالتعاون مع فضائية الكتاب وبمشاركة عدد من الأساتذة وطلبة القسم، حيث رحب رئيس القسم بالإنابة د.أيمن أبونقيرة بالحضور مُهنئاً إياهم في سابقة هي الأولى بالعالم العربي ألا وهي فضائية تابعة للجامعة. مضمون إبداعي وفيما يتعلق بمحتوى البرامج التي سُتبث على القناة قال (محمد حمدان) رئيس قسم البرامج في الفضائية:”إن البعد عن السياسة البحتة لا يعني الانعزالية عن قضايا الشعب الفلسطيني ولكننا سنتحدث عنها بطريقة لم يتحدث بها أحد من قبل ،هذا ليس شعاراً ولكن هذا ما ستشاهدونه قريباً على القناة”. وتابع حمدان:”إن القناة أمام تحدٍ كبير كونها ستُقدم شيئاً آخر مميزاً بعيداً عن مجريات الأحداث اليومية، ستعرض حياة الشعب الفلسطيني وثقافته وإبراز جوانب الحضارة والإبداع والتقدم فيه بأسلوب راقٍ مميز متنوع شكلاً ومضموناً بعيداً عن الرتابة. مُضيفاً:”لا وجه للمقارنة بين الكتاب وأي فضائية أخرى لأن القناة ستطرح الجديد والذي لم يتطرق إليه أحد أو تطرق له بنوع من الاستكانة”. ودعا حمدان طلبة قسم الصحافة إلى أن يكون كلٌ مِنهم مُراسلاً في منطقته من خلال نقل القصص المؤلمة للقناة حتى تستطيع عرضها على الجمهور. مشروعان متميزان و بدوره أثنى د.عبد الكريم الدهشان المشرف العام للفضائية على الدور المميز والمرموق لقسم الصحافة والإعلام في المجتمع الفلسطيني وشكر الأساتذة على جهودهم الفاعلة ،مُبدياً رغبته في عقد سلسلة من اللقاءات بين الفضائية والقسم وذلك لتدعيم العلاقة وتبادل الخبرات. حيث توجه للطلبة قائلاً:”المشروع مشروعكم والميدان ميدانكم أروُنا عطاؤكم وجهودكم ، الآن جاء دوركم أبرزوه” و أشار الدهشان إلى أن الكادر الإداري لم تكتمل مراسمه بعد فهناك مُتسع لأعضاء من قسم الصحافة والإعلام وسيكون لهم الدور البارز كما كان من قبل على حد تعبيره. يُذكر أن مشروع إنشاء الفضائية جاء في العام الذي أنشئت فيه إذاعة القرآن الكريم التابعة للجامعة. وأوضح المشرف العام للقناة أن المراحل الأولى للمشروعين كانت توفيقية بشكل إعجازي خارج عن المألوف، حيث أكد أن افتتاح مشروعين من هذا النوع خلال عام واحد أمر خارج عن المألوف ، داعياً الجميع إلى النظر للجامعة نظرة فخر و إعجاب و استبعاد الظنون السيئة التي قد تقع في نفوس البعض كون إدارة الفضائية تابعة لكلية أصول الدين بالجامعة كما هو الحال بالنسبة للإذاعة. الترويج للفضائية وفيما يتعلق بالترويج للقناة قال:” إن هناك خُطة عمل وضعها قسفي لقاء(لن يكون الأخير)جمع مسئولين بفضائية الكتاب بطلبة قسم الصحافة مسئولون بالفضائية:انطلاقة رسمية قريبة للكتاب،والمجال مفتوح أمام طلبة القسم قريباً تقرير-فلسطين السوافيري أكد وسام عبد الحق المدير العام لفضائية الكتاب أن البث الرسمي للقناة سيبدأ في منتصف العام القادم ،موضحاً أن القناة تُعنى بالشأن الأكاديمي والتربوي والثقافي وكذلك الاجتماعي مع البعد عن السياسة ليس بُعداً مطلقاً وإنما بُعداً عن الأحداث المتلاحقة. وأوضح عبد الحق أن القناة تعمل على عدة محاور رئيسة تسعى من خلالها لتحقيق أهدافها حيث تضع المحور الإسلامي على سلم أولوياتها وكذلك محور القضية الفلسطينية الذي ستتم معالجته من خلال التأصيل للجذور التاريخية والجغرافية للقضية. جاء ذلك خلال لقاءٍ مفتوحٍ نظمه قسم الصحافة والإعلام بالجامعة الإسلامية بالتعاون مع فضائية الكتاب وبمشاركة عدد من الأساتذة وطلبة القسم، حيث رحب رئيس القسم بالإنابة د.أيمن أبونقيرة بالحضور مُهنئاً إياهم في سابقة هي الأولى بالعالم العربي ألا وهي فضائية تابعة للجامعة. مضمون إبداعي وفيما يتعلق بمحتوى البرامج التي سُتبث على القناة قال (محمد حمدان) رئيس قسم البرامج في الفضائية:”إن البعد عن السياسة البحتة لا يعني الانعزالية عن قضايا الشعب الفلسطيني ولكننا سنتحدث عنها بطريقة لم يتحدث بها أحد من قبل ،هذا ليس شعاراً ولكن هذا ما ستشاهدونه قريباً على القناة”. وتابع حمدان:”إن القناة أمام تحدٍ كبير كونها ستُقدم شيئاً آخر مميزاً بعيداً عن مجريات الأحداث اليومية، ستعرض حياة الشعب الفلسطيني وثقافته وإبراز جوانب الحضارة والإبداع والتقدم فيه بأسلوب راقٍ مميز متنوع شكلاً ومضموناً بعيداً عن الرتابة. مُضيفاً:”لا وجه للمقارنة بين الكتاب وأي فضائية أخرى لأن القناة ستطرح الجديد والذي لم يتطرق إليه أحد أو تطرق له بنوع من الاستكانة”. ودعا حمدان طلبة قسم الصحافة إلى أن يكون كلٌ مِنهم مُراسلاً في منطقته من خلال نقل القصص المؤلمة للقناة حتى تستطيع عرضها على الجمهور. مشروعان متميزان و بدوره أثنى د.عبد الكريم الدهشان المشرف العام للفضائية على الدور المميز والمرموق لقسم الصحافة والإعلام في المجتمع الفلسطيني وشكر الأساتذة على جهودهم الفاعلة ،مُبدياً رغبته في عقد سلسلة من اللقاءات بين الفضائية والقسم وذلك لتدعيم العلاقة وتبادل الخبرات. حيث توجه للطلبة قائلاً:”المشروع مشروعكم والميدان ميدانكم أروُنا عطاؤكم وجهودكم ، الآن جاء دوركم أبرزوه” و أشار الدهشان إلى أن الكادر الإداري لم تكتمل مراسمه بعد فهناك مُتسع لأعضاء من قسم الصحافة والإعلام وسيكون لهم الدور البارز كما كان من قبل على حد تعبيره. يُذكر أن مشروع إنشاء الفضائية جاء في العام الذي أنشئت فيه إذاعة القرآن الكريم التابعة للجامعة. وأوضح المشرف العام للقناة أن المراحل الأولى للمشروعين كانت توفيقية بشكل إعجازي خارج عن المألوف، حيث أكد أن افتتاح مشروعين من هذا النوع خلال عام واحد أمر خارج عن المألوف ، داعياً الجميع إلى النظر للجامعة نظرة فخر و إعجاب و استبعاد الظنون السيئة التي قد تقع في نفوس البعض كون إدارة الفضائية تابعة لكلية أصول الدين بالجامعة كما هو الحال بالنسبة للإذاعة. الترويج للفضائية وفيما يتعلق بالترويج للقناة قال:” إن هناك خُطة عمل وضعها قسم العلاقات العامة بالفضائية بدأ تنفيذها بشكل تدريجي يتصاعد وقت الذروة حتى تُروج للبرامج والقضايا المختلفة . و أضاف: “يأتي ذلك من خلال المواقع الإلكترونية والصحف و جهات ومؤسسات خارجية ووضع الإعلانات في الشوارع الرئيسة قريباً،وكذلك تأسيس موقع الكتروني للقناة وتصميم صفحة خاصة بها على الموقع الاجتماعي الفيس بوك كما تم الترويج لها من خلال بث احتفالات التخرج للفصل الثاني من العام الجامعي الفائت والفصل الصيفي. وناقش طلبة القسم وكذلك الأساتذة قضايا عدة مع مسئولي فضائية الكتاب تمحورت حول سبل التعاون المشترك بين الطرفين و إمكانية تدريب الطلبة في الفضائية وأسس اختيار العاملين بالقناة . م العلاقات العامة بالفضائية بدأ تنفيذها بشكل تدريجي يتصاعد وقت الذروة حتى تُروج للبرامج والقضايا المختلفة . و أضاف: “يأتي ذلك من خلال المواقع الإلكترونية والصحف و جهات ومؤسسات خارجية ووضع الإعلانات في الشوارع الرئيسة قريباً،وكذلك تأسيس موقع الكتروني للقناة وتصميم صفحة خاصة بها على الموقع الاجتماعي الفيس بوك كما تم الترويج لها من خلال بث احتفالات التخرج للفصل الثاني من العام الجامعي الفائت والفصل الصيفي. وناقش طلبة القسم وكذلك الأساتذة قضايا عدة مع مسئولي فضائية الكتاب تمحورت حول سبل التعاون المشترك بين الطرفين و إمكانية تدريب الطلبة في الفضائية وأسس اختيار العاملين بالقناة .

Be Sociable, Share!

Leave a Reply

*
To prove you're a person (not a spam script), type the security word shown in the picture.
Anti-Spam Image

Powered by WP Hashcash